موقع تللسقف في ديترويت بادارة جورج فلفل شيبو

موقع تللسقف في ديترويت بادارة جورج فلفل شيبو

SOCIETY OF ST GEORGES FOR THE PEOPLE OF TELLSKUF DETROIT - MICHIGAN
 
الرئيسيةدردشةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 االحركة الديمقراطية الاشورية- زوعا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
atheermekha
.
.
avatar

عدد المساهمات : 397
تاريخ التسجيل : 13/04/2010
العمر : 41
الموقع : تللسقف في امريكا

مُساهمةموضوع: االحركة الديمقراطية الاشورية- زوعا   الأحد يوليو 18, 2010 1:58 am

االحركة الديمقراطية الاشورية- زوعا



تنظيم سياسي ديمقراطي قومي وطني، لا يحمل أي صفة مذهبية، يلتزم بمبدأ القيادة والعمل الجماعي وتبني رأي الأغلبية مع حق الأقلية أبداء الرأي والدفاع عنه ضمن الحلقات التنظيمية. وتتبنى الحركة مبادئ استقلالية القرار وتقوم على أسس التغيير والتطوير والقاعدة الشعبية والعمل الجماهيري.

تأسست الحركة الديمقراطية الآشورية ـ زوعا في 12 نيسان 1979 في كونفرانس عام، انعقد بشكل سري في عدة جلسات في كركوك والموصل ثم في العاصمة بغداد. واستغرق التحضير لتأسيس الحركة نحو عامين من المشاورات والتهيئة وتحديد منطلقاتها الفكرية والسياسية بسبب الظروف السياسية والأمنية السائدة آنذاك في العراق من الحكم الدكتاتوري والممارسات القمعية. فلقد كان لشعبنا بمختلف تسمياته ـ الكلدانية السريانية الآشورية ـ معاناته الخاصة ضمن جميع مكونات الشعب العراقي في ظل النظام القمعي البائد، بدءاً من نكران هويته الحضارية القومية مروراً بمنع أي نشاط ثقافي تنويري وصولاً إلى اعتقال وإعدام الناشطين السياسيين.

والحركة هي حلقة ضمن سلسلة من النضال الذي خاضه شعبنا لأكثر من قرن ونصف من الزمان حيث بدأ منتصف القرن التاسع عشر حركة ثقافية وأدبية وإصلاحية ومن ثم حركة نشر الوعي القومي عبر مؤسساته وجمعياته الاجتماعية والثقافية. فالمعاناة والقهر الذي تعرض له شعبنا في وطنه وعلى أرضه التاريخية ـ بيث نهرين ـ التي بنى فيها حضارة إنسانية راقية، استمرت لقرون طويلة لأسباب أثنية قومية أو دينية مذهبية. وبعد تأسيس الدولة العراقية أوائل العشرينات من القرن العشرين في أعقاب الحرب العالمية الأولى تجددت معاناة شعبنا حيث لم يتم الاعتراف بهويته وخصوصيته رغم انه يشكل شعباً أصيلاً في هذه البلاد. وعند مطالبته بحقوقه المشروعة تعرض إلى القمع وكان أول شريحة من الشعب العراقي تتعرض إلى مذبحة للمدنيين بعد نيل العراق الاستقلال ونفذت السلطات العراقية تحت سمع وبصر القوات البريطانية المنتدبة آنذاك للعراق مذابح سميل في عام 1933 ضد النساء والأطفال والشيوخ والرجال المدنيين في مناطق دهوك ونينوى في لواء الموصل آنذاك ، وراح ضحية تلك الأعمال الشنيعة ما يناهز الأربعة ألاف إنسان برئ .

واستمرت حالة شعبنا غير معترف به كأحد التكوينات القومية للشعب العراقي في ظل الأنظمة المتعاقبة في العهدين الملكي والجمهوري وعمليات القمع لأي صوت يرتفع مطالباً بالحقوق ونفذت ضده مذبحة قرية صوريا عام 1969 وخسر باستمرار أراضيه وتهجير قراه حيث فقد شعبنا نحو ثمانين قرية خلال أحداث سميل، وبعدها أثناء الحركات الكردية المسلحة ضد الأنظمة المتعاقبة في العراق وفي عمليات الأنفال خسر شعبنا نحو 250 قرية وقصبة دمرت بيوتها ومزارعها وكنائسها وأديرتها التاريخية التي يعود زمن بناءها إلى بدايات المسيحية وتهجير سكانها وتشريدهم.

والحركة الديمقراطية الآشورية ـ زوعا تعمل على تحقيق أهدافها في المحورين القومي والوطني، وتؤمن بالارتباط الجدلي بينهما. فعلى الصعيد القومي فإن الحركة تناضل لنيل شعبنا الكلدوآشوري حقوقه العادلة والمشروعة وحقوق المواطنة المتساوية مع بقية مكونات الشعب العراقي دون تمييز بسبب القومية أو المعتقد والانتماء الديني أو الثقافي واللغوي والحضاري وغيرها مما يمتاز به شعبنا من تراث وتقاليد.

ووفق هذه الأسس فإن الحركة ترفض الواقع المفروض على شعبنا منذ قرون طويلة وأفضى إلى تركات ثقيلة أفقد شعبنا ثقته بنفسه وقدراته ومستقبله وثقته بجيرانه والأطراف والمجتمعات المحيطة به، بالإضافة إلى عدم ثقته بالسلطات والحكومات السائدة في أن تكون عادلة

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
االحركة الديمقراطية الاشورية- زوعا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع تللسقف في ديترويت بادارة جورج فلفل شيبو :: تاريخ-
انتقل الى: